اجتماعات الجهات المعنية حول تقرير مؤشر تحولات التبغ - مؤسسة القضاء على التدخين

اجتماعات الجهات المعنية حول تقرير مؤشر تحولات التبغ

تُعد مدخلات الجهات المعنية ضرورية لتطوير تقرير مؤشر تحولات التبغ. ولتلبية هذه الحاجة، عُقدت سلسلة من ندوات ومشاورات الاستماع على مدار الأشهر العديدة الماضية مع مجموعات من الجهات المعنية الرئيسية متعددة التخصصات في دول متعددة. كان الغرض من هذه الاجتماعات استكشاف معايير إستراتيجية المؤشر وعمليته وتصميمه وتقييمه. وكانت تهدف أيضًا إلى تحديد الموضوعات المحددة التي يجب على المؤشر معالجتها وترتيب أولوياتها، والإبلاغ بالتدابير اللازمة لضمان موضوعية عملية البحث ونتائج المؤشر وموثوقيتهما وفعاليتهما. يلخص هذا المستند النتائج الرئيسية للاجتماعات.

منذ مايو 2019، عُقدت جلسات استشارية لتقرير مؤشر تحولات التبغ في مدن بعيدة المدى بدءًا من كيب تاون في جنوب إفريقيا ولندن في إنجلترا وصولاً إلى وارسو في بولندا وساو باولو في البرازيل. وجمعت الاجتماعات ممثلين من الأوساط الأكاديمية ومجتمع المستثمرين ومجال الاستشارات والمؤسسات غير الحكومية وجمعيات التبغ والزراعة. شمل الحضور أفراد ذوي خبرة في مجال الصحة ومكافحة التبغ ومؤشرات الاستدامة وحقوق الإنسان وحوكمة الشركات والاستثمار في المعايير البيئية والاجتماعية والإدارية (ESG) والعلوم الزراعية والنشاط الزراعي لمزارعي الحقول الصغيرة والحد من الأضرار. مرّ العديد من المشاركين أيضًا بتجربة شخصية لإدمان النيكوتين وتعاطي التبغ ومنتجات الحد من الأضرار.

وأدارت شركة SustainAbility جلسات اليوم الكامل بموجب نظام قاعدة تشاتام هاوس (حيث يتم الاحتفاظ بهوية المشاركين وانتمائهم بسرية تامة). كما قُدمت تفاصيل حول مشروع تقرير مؤشر تحولات التبغ خلال العروض التقديمية التي قدمها ممثلون من SustainAbility وEuromonitor International ومؤسسة القضاء على التدخين.

جمعت الحوارات حتى الآن مجموعة كبيرة من وجهات النظر. فيما يلي بعض نقاط النقاش الرئيسية الشائعة والتوصيات المقترحة بشأن عملية تقرير المؤشر والمحتوى:

  • حُدد دور تقرير المؤشر والغرض منه بدقة. أقرّ المشاركون بالأدوار المختلفة التي يمكن أن يؤديها تقرير المؤشر. وأوصوا بتضييق نطاق الهدف من تقرير المؤشر والتركيز على أهداف واضحة لضمان نجاحه.
  • تحقيق التوازن بين البساطة والتطور والشمولية وحسن التوقيت. اقترح بعض المشاركين أن يكون تقرير المؤشر في البداية أكثر بساطة، ثم ينتقل إلى مستويات أعلى من التطور والطموح بمرور الوقت.
  • إنشاء هيكل إداري قوي وملائم. وشدد المشاركون على ضرورة إنشاء عملية صنع قرار واضحة، بالإضافة إلى هيئة إدارية. وأوصوا أيضًا بتشكيل هيكل رسمي مستقل للإشراف على تقرير المؤشر.
  • التحلي بالشفافية إزاء العملية. أكد المشاركون على أهمية الحوار المستمر مع الأطراف المعنية طوال عملية التطوير، بما في ذلك الشركات التي تخضع للتقييم. وأوصى الكثيرون بإشراك الشركات في وقت مبكر من العملية.
  • مواءمة مؤشرات الشركة ومقاييسها بشكل مناسب للمستفيدين من قطاعي الصناعة والاستثمار. وقد نبه المشاركون إلى ضرورة إنشاء تقرير المؤشر بناءً على فهم قوي للأمور التي ستحفز الجهات الفاعلة في قطاع صناعي معين على التغيير - بدءًا من إدارة شركات التبغ ووصولاً إلى المستثمرين والمجتمع الاستثماري - وبطريقة تتناسب مع أهدافها المالية.
  • إدارة الجوانب المعقدة لمنهجية السياق القطري وتوضيح الرابط بين مؤشرات الشركة ومؤشرات الدولة. سلط المشاركون الضوء على كل من أهمية وتعقيد استخدام المنهجية الصحيحة، وخاصة لفهم الاختلافات في أنشطة شركات التبغ في البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل مقارنة بالبلدان مرتفعة الدخل، ومدى تأثير البيئات الثقافية والسياسية المختلفة في إمكانية قطاعات الصناعة على التغيير.

تضمنت بعض التعليقات المحددة التي تمت مشاركتها خلال هذه المناقشات ما يلي:

  • "إن تحديد وضع الصناعة يمثل عنصرًا رئيسيًا لنجاح تقرير المؤشر. ثمة مخاوف من أن يتعرض تقرير المؤشر هذا للتشكيك من قبل شركات التبغ التي نجحت على مدى تاريخها في التشكيك في سمعة المبادرات التي تهدد نموذج عملها."
  • "أرى كثيرًا من المشكلات، ولكن يمكن التغلب عليها جميعًا. الأمر ليس مستحيلاً. إذا لم تقم بذلك الآن، فلن تكون هناك فرصة أخرى."
  • "الهدف المعلن من هذه المبادرة هو القضاء على التدخين بين أبناء جيل واحد. إذا كنا جادين حيال الأمر، فستحتاج الشركات إلى تحويل نماذج أعمالها خلال إطار زمني قصير على نحو معقول. من المهم أن يستوعب المؤشر ذلك الهدف بشكل حقيقي."
  • "هناك تصنيفان جديران بالأولوية العليا لأن في نهاية المطاف هذا هو ما يهم أكثر: العائدات حسب المنتج وتخصيص رؤوس الأموال. من وجهة نظر المستثمرين، هذه هي الطريقة التي نتبناها في الغالب."
  • "ينبغي ألا يقتصر الأمر على خلق عالم خالٍ من التدخين فقط؛ بل يجب أن نسعى لخلق عالم "مسؤول" وخالٍ من التدخين".
  • "من المنظور الاستثماري للحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات، أصبحت صناعة التبغ جاهزة للتغيير."
  • "تطور المؤشر يأتي في الوقت المناسب، إذ تواجه الصناعة بعض التحديات الكبيرة."

ستستمر جلسات الحوار العالمية للجهات الفاعلة خلال أكتوبر 2019 ستؤثر النتائج المشتركة لهذه الاجتماعات بشكل مباشر على التصميم النهائي، والعملية، ومعايير التقييم المتعلقة بتقرير مؤشر تحولات التبغ.

إذا كانت لديك أسئلة حول المناقشات أو ترغب في مشاركة ملاحظاتك مباشرة مع فريق تطوير تقرير المؤشر، فيُرجى التواصل مع ‎smokefreeogues@sustainability.com‎

WordPress Appliance - تشغله TurnKey Linux

Powered by